NIC

الأخـبــــار




2019-03-21
NIC image

قال مدير عام المركز القومي للمعلومات، محمد عبدالرحيم يس، ان عدد مستخدمي الإنترنت بلغ صباح امس 3.9 مليار شخص من جملة سكان العالم البالغين 7.6 مليار نسمة، ما يعادل 53% من نسبة السكان، كما بلغ عدد المشتركين بالموبايل في الانترنت 5.1 مليار شخص، منها 3.2 مليار شخص نشط في وسائل التواصل الاجتماعي، وإضاف : اكبر الصفحات المسيطرة على شبكة الانترنت، هي الفيس بوك، حيت 55% يدخلون عن طريق الموبايل، وموضحا بان موقف السودان حول التعامل اليومي لوسائل التواصل الاجتماعي، يظهر بان 59.4% يستخدمون اليوتيوب ثم الفيس بوك والواتساب 25%، يليهم توتير 11.3%، واعتبر بان هذا الوضع مقارنة بالعالم يعد عكس، لان استخدام الفيس والواتساب اكبر من اليوتيوب، داعيا الى ضرورة الاستغلال الأمثل لوسائل التواصل الاجتماعي في تحقيق أهداف التنمية ال 17ومؤشراتها 163، وان يكون للتكنولوجيا دور في الوصول لنتائجها، بجانب الحد من الاثار السالبة للانفجار المعلوماتي الحادث بالبلاد، مشددا على ان الانفجار له اثار سلبية وايجابية على اي شخص، وتابع لابد من الحديث بصوت عالي، موجها بضرورة وضع محددات لتناول قضايا البلاد، خاصة فيما يتعلق بالامن القومي والاقتصاد والمجتمع، مؤكدا على اهمية هذه المحددات، مشيرا الى ان كل الدول لديها محددات، الا ان السودان محدداته اقل. واكدت مساعد رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني ريم الناجي علي أهمية اليوم الوطني للمعلومات معلنة عن تدريبهم 10 الف شاب خلال العام 2018 مشيرة آلي طرح عدد كبير من المشروعات والبرامج عبر مشاريع استقرار الشباب للاستفادة من العدد الكبير للشباب بوسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى شريحة الشباب واشارة الي شراكة مع المركز القومي للمعلومات لبرامج الدفع الإلكتروني وأكدت حوجتهم لمثل هذه المنتديات للاستفادة منها في الافكار والرؤي علي حد قولها: وأشار مدير مدينة القصارف الرقميه المستشار احمد محمود عيسي الي ان قانون الجرائم تشدد في عقوبات الجرائم الالكترونيه المرتكبة ضد الأطفال والشباب وقال ان الإطار القانوني السوداني نظم التشريع بصوره واضحه ارتكز علي العلاقات السياسية والاجتماعية واتخذت المحاكم الجرائم والتواصل فيها قرائن لإدانة المجرمين وأكد ان التشريعات في الجرائم الالكترونية أسهمت في حفظ العلاقات الاسرية
2019-03-20
NIC image

قال المدير العام للمركز القومي للمعلومات المهندس محمد عبد الرحيم إن المركز يعمل بشراكة مع الإعلام بصورة تحقق الأهداف وذلك من أجل تمليك المواطنين الحقائق، مؤكدا دور الإعلام الفاعل في هذا المجال، مشيراً الى أن تأمين المعلومات مهمة كبيرة يقوم بها المركز ويصرف عليها كثيراً من الأموال . واضاف عبدالرحيم أن ماتم من اختراقات مؤخرا لم يشكل خطرا على المعلومات لأنها محفوظة بصورة آمنة، وقال إن بعض المؤسسات الحكومية شحيحة في تغذية المواقع الإلكترونية الخاصة بها، مطالبا المؤسسات بتوفير الحد الأدنى للإعلام والجمهور، مشيرا إلى أن المركز يقدم أكثر من 1900 خدمة للمواطنين؛ وأن الحكومة الذكية امتداد للحوكمة الإلكترونية، جاء ذلك في حديثه اليوم بمنبر وكالة السودان للأنباء عن اليوم الوطني للمعلومات، مضيفاً أن المركز يعمل على توفير أوعية لحفظ البيانات، وأن هناك سعات كبيرة لحفظ البيانات؛ والتي تسهم في توفير المعلومات وقت الحاجة وتستخدم بصورة صحيحة. مبيناً أن المرحلة السابقة واجه المركز فيها صعوبة في توصيل المعلومات للمواطنين، وقال إن تاريخ 25 مارس قبل عدة أعوام مثل يوما مشهودا؛ حيث شهد تفاعلاً كبيرا من أهل الإعلام حينها؛ وبالتالي أصبح منذ ذلك الوقت يتم الاحتفال بصورة سنوية باليوم الوطني للمعلومات، مشيرا إلى أن المركز يعمل على صنع المعلومات معددا مراحل تطور صناعة المعلومات وتاريخها في مجالات الهندسة والزراعة غيرها. وأضاف أن هناك برتكولات بين المركز ومؤسسات لإتاحة المعلومات للمستفيدين من المواطنين والإعلام وذلك لخصوصية المعلومات، وقال (ونحن ضد انتهاك الخصوصية)، مشيرا الى أن هذا العام سيشهد وضع معلومة الوضع الصحي للحجاج، وهي معلومة تضاف لأول مرة وأن نسبة نجاح الخدمات 80% . وقال مدير مركز البرمجيات الوطني المهندس محمد الشيخ عبد الله إن الاحتفال الرئيس سيكون يوم 25-3-2019م بقاعة الصداقة، وأنه يسهم في تعزيز التغلب على التحديات، وهو يعتبر مبادرة من إدارة الإعلام بالمركز القومي للمعلومات، حيث يهدف الاحتفال الى رسم تطور للأداء الحكومي، ونستهدف القطاعات الحكومية والخاصة والمصرفية وغيرها، مشيراً لإبراز كل الجوانب المعلوماتية خلال الاحتفال وذلك بمختلف الولايات. وأضاف الشيخ أن الاحتفال سيشهد توقيع برتكولات، وتعزيز دور القطاع الخاص، ويشتمل على ورش مختلفة متخصصة تسبق الاحتفال، ونشاط مصاحب بالولايات تبدأ بنهر النيل وتستمر حتى نهاية الشهر بمختلف الولايات، وقال إن احتفال هذا العام نوعي ويسهم في تخفيض التكلفة حسب توجه الدولة؛ حيث تشارك فيه عدد محدود من الشركات وأن الاحتفال يقام بتشريف رئاسة الجمهورية.
2019-03-12
NIC image

قال م. محمد عبد الرحيم يس ان شركات الاتصالات سبقت المصارف بعقود في مشروع الدفع الالكتروني من خلال بيع الرصيد والمواطن فضلها بسبب اتاحتها للخدمة في كل مكان وزاد يس لدى زيارته صحيفة السوداني ولقائه رئيس تحريرها ضياء الدين بلال يوم الاثنين ان الدولة وضعت خطة حتى نهاية مارس الجاري لدخول الوحدات الكبيرة بالدولة في المشروع مثل الضرائب التي دخلت بشكل جزئي في النظام وقال بان عمليات الحوسبة بها مكتملة حتى الان ولايمكن تصنيفها بانها انخرطت بشكل كامل وهنالك بعض المسائل الفنية تمت معالجتها والان القيمة المضافة تدفع الكترونياً عدا ذلك الشيكات وضريبة الارباح ، واضاف بان الموضوع موضوع قرار وعلى الضرائب ان تحمل الموضوع محمل الجد . واضاف من المفترض ان تكون تكلفة الدفع الالكتروني اقل من الكاش و نريد ان نصل الي قرارات تعتمد في الميزانية تخصم قيمة ادناها 5% من قيمة الدفع بالكاش ومثل هذه القرارات تصب في مصلحة الدولة بسبب التكاليف الباهظة في عملية طباعة العملة ومثل هذا القرار سيشجع المواطن على الدفع الكترونياً ولن ننجح في مشروع الدفع الالكتروني بنسبة 100% مالم تكون قيمة الدفع الالكتروني اقل من الكاش . الى ذلك كشف محمد عبد الرحيم ان التقرير الاسبوعي السابق للدفع الالكتروني رصد اكثر من 365 الف معاملة حكومية تم الدفع فيها إلكترونيا من جملة 410 الف معاملة ، بنسبة فاقت ال 80% وبمتوسط 2 مليون جنيه في الاسبوع ، وامتدح جهود بعض المؤسسات في تطبيق الدفع الالكتروني بينها موسسات الشرطة رغم المعوقات التي واجهتها وعزى نجاحههم في الدفع الالكتروني بسبب تجربتهم في اورنيك 15 الالكتروني و توفر بيئة العمل الجاذبة والتقنية المتوفرة في المجمعات الخدمية للمواطنين وقال ان في كل طابق بهذه المجمعات يحتوي على اكثر من 500 جهاز كمبيوتر واي مجمع به اكثر من 3 الف نقطة الكترونية . وقال يس ان توجيه مجلس المدفوعات الوطني نص على توفير 500 نقطة بيع بتمويل ميسر من بنك السودان لاشراك المستشفيات الخاصة والصيدليات حيث تعد ابرز العقبات التي تواجه القطاع الخاص عدم توفر نقاط البيع والتكلفة العالية لتلك النقاط حيث يتراوح سعر شراء الواحدة منها مابين 400 الى 500 دولار، واضاف بان المجلس بدأ بعمل الاجراءات والتزم بتوفير التمويل اللازم للمشروع حتى منتصف شهر يونيو القادم ، على صعيد اخر أكد يس صدور قرار من رئيس مجلس الوزراء السابق بالزام كافة المؤسسات الحكومية التي تشتمل معاملاتها على تجديد التراخيص بالدفع الالكتروني بما في ذلك القطاع الخاص وتم تعميم القرار على كافة رئاسات الوحدات بالدولة ، هذا وهنأ محمد عبد الرحيم صحيفة سوداني على احتفاظها بالريادة للمرة الثانية على التوالي في توزيعها على القراء .